منهجية كتابة القصة


أقدم لكم اليوم منهجية كتابة القصة 


لقد اعتبرت القصة أنسب الفنون للتعبير عن تفاعلات الحياة اليوميةو مشكلاتها وهي فن كحائي يتميز بقدرته على إلقاء تفاصيل الحياة الاجتماعية في أسلوبمختزل يتميزب3 سمات هي1الموقف:حيت تعبر القصة عن موقف كاتبها من قصةأو فكرة يبرزها في شكل قصصي مختزل2اللحظة:حيث تصور القصة لحظة من لحظات الزمن ذات دلالات و إيحاأت معبرة3اللقطة:فالقصة لقطة تشبهالصورة التي يلتقطها المصور لتنقل إلى القارئ دلالات الحدث الذي تصوره تلك اللقطةوبخصوص القصة المغربية تعد مرحلة التلاثينات من القرن20 بداية تشكل القصة في المغرب عنيت في هده الفترة من تاريخ المغرب بقضاياالتحرر و الاستقلال و مقاومة المستعمر الأجنبي كما هو الحال في الأعمال القصصيةلمحمد القرى و عبد المجيد بن جلون لكنها إتخدت بعد الإستقلال وعلى امتدادعقدين60و70 منحى واقعي دعا إلىالاهتمام بقضايا الصراع الإجتماعي و هموم الإنسان المغربي البسيط كما هو الشأن فيأعمال أحمد بو صفور و محمد عز الدين التازي و غيرهما ويعتبر(ص.ن+تعريف)فما الموضوع الذي طرحه الكاتب؟وماموقفه منه؟وما الوسائل التي وضفها للتعبير عنه؟..انطلاقايتألف العنوان من مكون1.2.3(عنوانالقصة+إيحاءه)ونجد أن الكاتبيعالج قضية(جتماعية.سياسية..)في قالب قصةقصيرة.تصور القصة(ملخص القصة).ويعتبر(بطل اقصة)الشخصية الرئيسية في القصة(تعريفه+الدور الدي قام به)وفي إطار الحديث عن الشخصيات نجد كدالك قيم يحفل بها النصك(القيمة).ويتميزالزمن في الأدبالقصصي عامة بالكثافة و الإقاع السريع لأنه يلتقط اللحظة العابرة ويضيؤها مكرسكوبيا(مثال).وقد تداخل في مجرىحياة(البطل)زمنانواقعي(مثال)وآخر نفسي وهو زمنيصور عن الشخصية(فرحها/حزنها).المكان في النص القصصي هو مجال حركاتالشخصات و تاعلاتها وانفعالاتها وونجد في(اسمالقصة) المكان يتوزع إلى(عددالأمكنة+أبعادها) وهكدا يتكاملالزمن و المكان في القصة للكشف عن مقصدية المؤلف(المقصدية).إن أفعال القوى وديناميتها في النصوفق منظور(نوعه.فرديأو...)ثمثل من الرؤية(نوعها.من خلف أو..)دالك أن السارد طيلة القصة يقدم الأحداث من زاوية(كيف يقدمها)كما تدخل لتنضيم السرد باعتمادتقنية الإسترداد(مثال)و كدالكالإستهلال(مثال). أما عنالعلاقة بين البداية والنهاية فهي علاقة(تشابهأو..+شرح العلاقة) ومن أشكالالسرد أيضا الوصف وهو تقنيه تهدف رسم صورة جمالية وضلالية قصد وضع المتلقي داخلالمشهد المرغوب فيه وتحويله للنص وهو ما يقتصر على وصف الفضاأت كوصفه(أمثلة)ويمتد ليصف الإجساسات النفسيةللشخصية(أمثلة)فضلا ن وصفالأشخاص(أمثلة).أما على المستوىلبنائي الذي أطر أحداث القصة ف(دائري أو..+شرح).لغة النص تتميز بالوضوح والبساطةوالإبتعاد عن غريب الألفاض والمحسنات البديهية والصور الفنية ومن سمات النص القصصيتداخل الضمائر وأيضا تداخل الأسباب السردية أو الحوارية ثم الوصفية كما نلاحظ تداخلالأسباب الإنشائية(مثال) يخلصمما سبق إلى أن القصة القصيرة شكل أدبي ارتبط ضهوره بالتحولات الثقافية و الحضاراتالتي سادت المجتمع العربي مند بدايات عصر النهضة وقد عرفت القصة القصيرة تطوراتمهمة في مسارها الفني كداللك مند الإرهاصات الأولى إلى أن أصبحت على يد رواد القصةو نخص بالذكر(اسم الكاتب))مجالاللإبداع و الخلق و عالم ينبض بالحياة من خلال رصد حياة الناس من خلال الحيتياتفيأبعادها الإنسانية و الفلسفية مطبقا طابع الواقعية على النص.
منهجية كتابة القصة  منهجية كتابة القصة Reviewed by Unknown on 4:16:00 م Rating: 5
يتم التشغيل بواسطة Blogger.